تخطى إلى المحتوى

فترة الإنذار في نظام العمل السعودي

فترة الإنذار في نظام العمل السعودي

فترة الإنذار في نظام العمل السعودي هي الفترة التي نص عليها النظام والتي يجب على أي طرف من أطراف العمل أن يلتزم بإشعارها إلى الطرف الآخر. وذلك عندما يرغب بإنهاء عمله في عقود العمل غير محددة المدة.

فقد حرص قانون العمل في السعودية على الحفاظ على حقوق أطراف العمل والحفاظ على حقوق العامل في نظام العمل السعودي. من خلال سن تشريعات تنظم تلك العلاقات. حيث حدد الحالات التي ينتهي فيها عقد العمل وما هي شروط إنهاء عقد العمل في السعودية وفترة الإنذار المطلوبة قبل إنهائه وما إلى ذلك من تفصيلات أخرى.

وتعتبر فترة الإنذار في نظام العمل السعودي من أبرز الأحكام التي تتعلق بإنهاء عقد العمل والاستقالة والتي يجب على الطرف الراغب في إنهاء عقد العمل في نظام العمل السعودي أن يلتزم بها. ومن خلال السطور التالية سنتعرف على فترة الإنذار في نظام العمل السعودي وما يتعلق بها من أحكام قانونية.

الاستقالة بدون شهر إنذار

فترة الإنذار في نظام العمل السعودي.

يتم فصل العامل بعد إنذاره من قبل صاحب العمل بعد أن يتغيب عن عمله بدون أسباب ومسوغات مشروعة لمدة تزيد عن 30 يوم متقطعة. أو غياب العامل لمدة 15 يوم متواصلة وذلك في السنة الواحدة. ويجب أن يكون الإنذار الموجه إلى العامل كتابياً.

تم وضع فترة الإنذار في نظام العمل السعودي للحفاظ على مصالح العمل وأطرافه. ويجب صياغة الإنذار وتقديمه إلى الطرف الآخر والذي يتضمن إنهاء عقد العمل وفق أحكام النظام.

وفترة الإنذار في نظام العمل السعودي تم تحديدها في العقود الغير محددة المدة. لكن بالنسبة للعقود محددة المدة فالأصل فيها أن تنتهي بمجرد انتهاء مدتها وذلك تطبيقاً لنص المادة 55 من نظام العمل.

لكن في حال كان عقد العمل قد اشترط الإنذار في هذه العقود. فإن هذا الشرط يعتبر من قبيل شروط عقد العمل وليس من قبيل الشروط التي نص عليها نظام العمل.

حيث نصت المادة 75 من نظام العمل السعودي على أنه في حال كان عقد العمل غير محدد المدة ورغب أحد طرفيه بإنهائه فعلى الراغب بالإنهاء إنذار الطرف الآخر من العقد بإنهائه.

وتختلف قترة الإنذار المذكورة حسب نوع الأجر الذي يُدفع للعامل ففي حال كان الأجر شهري فإن مدة الإنذار تكون 60 يوم كأعلى تقدير. أما في حال كان أجر العامل غير ذلك فتكون مدة الإنذار 30 يوم على الأقل.

كما أن المادة 70 من نظام العمل نصت على انه في حال عدم مراعاة الإنذار المذكور أعلاه عند إنهاء العقد غير محدد المدة فإن ذلك يستوجب دفع تعويض عن مدة الإنذار. بحيث يكون المبلغ المالي الذي يجب عليه دفعه يساوي أجر العامل عن نفس المهلة المفروضة نظاماً إلا في حال اتفاق طرفي العقد على أكثر من ذلك المبلغ.

لكن يحق للموظف طلب استقالة من العمل بدون فترة إنذار في عدد من الحالات هي:

  • فشل صاحب العمل بتأمين ما التزم به للعامل من مسؤوليات قانونية نص عليها نظام العمل مثل عدم توفير مكان لكي يقيم العامل به أو في حال تأخر في أداء راتبه وفق أحكام تأخير الرواتب في القانون السعودي وغير ذلك.
  • عندما مخالقة صاحب العمل لعقد العمل المبرم بينه وبين العامل وخرقه.

وغيرها من الحالات الأخرى التي وضعها النظام ونص عليها.

انظر الفيديو الآتي:

الغياب في شهر الإنذار.

يعتبر عقد العمل ملزماً لطرفيه وقد حدد نظام العمل أحكام عقد العمل وشروطه وحالات انتهائه. ومن أسباب انتهاء عقد العمل بين الطرفين هي إرادة أحد أطراف العقد على إنهائه في العقد الغير محدد المدة.

كما أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى طلب الاستقالة من العمل والرغبة في إنهاء عقد العمل مثل حصول العامل على فرصة أفضل في مكان عمل آخر أو غيرها من الأسباب الكثيرة الأخرى. وبالتالي يجب الالتزام بشهر الإنذار قبل انتهاء عقد العمل الغير محدد المدة كما ذكرنا أعلاه.

حيث أن شهر الإنذار هو المهلة التي يجب على طرفي العلاقة العمالية الالتزام بها في حال رغبة أي طرف بإنهاء عقد العمل استناداً إلى سبب مشروع. وقد نص نظام العمل على الأحكام التي تنظم العلاقة العمالية في فترة الإنذار في نظام العمل السعودي إلى أن ينتهي عقد العمل.

لكن ما هو أحكام الغياب في شهر الإنذار وهل يستحق العامل الأجر خلال فترات الغياب؟

ذكرت المادة 78 من نظام العمل على أنه في حال أنذر صاحب العمل العامل بإنهاء العقد. فإنه من حق العامل الغياب في شهر الإنذار إما ليوم كامل بالأسبوع أو لثماني ساعات ضمن الأسبوع وذلك من أجل أن يبحث العامل عن عمل آخر.

ويستحق العامل الأجر الكامل عن يوم الغياب أو ساعات الغياب التي يغيبها العامل في فترة الإنذار في نظام العمل السعودي. ويحق للعامل أن يُحدد ساعات الغياب ويومه بشرط أن يبلغ صاحب العمل بذلك بيوم سابق لغيابه كأقل حد.

ويحق لصاحب العمل إعفاء العامل من عمله في أثناء مدة الإنذار ويحتسب له مدة الخدمة مستمرة إلا أن تنتهي المدة. ويلتزم صاحب العمل بأداء استحقاقات العامل عن مهلة الإنذار.

أخذ إجازة في شهر الإنذار.

يعتبر العامل مازال على رأس عمله خلال شهر الإنذار وبالتالي فإن علاقة العمل تستمر بينه وبين صاحب العمل خلال هذه الفترة. إلا إذا أعفى صاحب العمل العامل من الالتزام بعمله خلال الفترة المذكورة.

وبالتالي فإن من حق العامل أخذ إجازة من صاحب العمل خلال فترة الإنذار وفق أحكام الإجازات التي نص عليها نظام العمل السعودي. وبحسب المادة 111 من النظام فإن من حق العامل عند تركه للعمل أن يحصل على أجرة الإجازات المستحقة له قبل أن يستعملها. وذلك بالنسبة للمدة التي لم يكن قد حصل على إجازته عنها.

ولكي تحصل على استشارات قانونية نظام العمل السعودي ومعلومات دقيقة قانونياً حول كل ما يتعلق بحقوق العامل في شهر الإنذار بحسب أحكام نظام العمل السعودي. فعليك أن تستعين بمحامي قضايا عمالية الرياض من أصحاب المهارة والخبرة الطويلة في نظام العمل والقضايا العمالية في السعودية من شركة الدوسري للمحاماة والاستشارات القانونية.

ماذا يحق للموظف في شهر الانذار؟

يحق للموظف في شهر الإنذار أن يتغيب عن العمل خلال هذه الشهر بيوم كامل خلال الأسبوع أو يمكنه أن يتغيب لمدة ثماني ساعات خلال الأسبوع. وذلك في سبيل بحثه عن عمل آخر. ومن حق العامل أيضاً في شهر الإنذار أن يحصل على أجره الكامل وذلك عن غيابه عن العمل خلال اليوم أو الثماني ساعات المذكورة. ويحق للعامل أيضاً تحديد ساعات الغياب بشرط إبلاغ صاحب العمل قبل يوم بذلك الغياب.

شهر الإنذار في القطاع الخاص.

هناك عدد من الحالات التي ينتهي معها عقد العمل السعودي في القطاع الخاص والتي نص عليها نظام العمل وهي:

  • إنهاء العقد غير محدد المدة من قبل أحد طرفيه بعد أن يرسل إنذار مكتوب إلى الطرف الآخر يخبره به عن رغبته بإنهاء العقد.
  • انتهاء مدة العقد محدد المدة المنصوص عليها في العقد الذي تم إبرامه بين العامل وصاحب العمل.
  • ترك العامل للعمل دون أين يتقدم بإنذار إلى صاحب العمل مع الاحتفاظ بحقوقه الكاملة عند توفر حالة من حالات المادة 81 من نظام العمل السعودي والتي سوف نتحدث عنها بالتفصيل.

وبالنسبة لإنهاء عقد العمل غير محدد المدة فإن النظام كما ذكرنا أوجب على الطرف الذي يريد أن ينهي عقد العمل أن يصيغ إنذار مكتوب يرسله إلى الطرف الآخر يشعره برغبته بإنهاء العقد استناداً إلى سبب مشروع.

وشهر الإنذار في نظام العمل السعودي هي الفترة السابقة لإنهاء عقد العمل بين طرفيه. وليس هناك فترة معينة للإنذار في نظام العمل. إلا أن النظام قد حدد الحد الأدنى لفترة الإنذار في السعودية. لذلك فيجب الالتزام بشهر الإنذار كونه ملزم حسب نص النظام.

وقد وضعت المادة 75 من نظام العمل السعودي الحد الأدنى لشهر الإنذار في القطاع الخاص عند رغبة طرف من أطراف العقد الغير محدد المدة بإنهائه. والمهلة التي وضعتها هذه المادة هي حد أدنى وبالتالي يمكن أن تكون أكثر من ذلك في حال اشترط على ذلك عقد العمل. لكن في حال لم يتم ذلك في عقد العمل فيجب الالتزام بالحد الأدنى المذكور في هذه المادة.

لكن إذا انتهت علاقة العمل دون شهر إنذار فيحق عندها للطرف الآخر في العقد المطالبة بالتعويض عن انهاء العقد لمخالفة الطرف الأول الشروط التي وضعها النظام لإنهاء العقود غير محددة المدة في السعودية.

بعد كم انذار يتم فصل الموظف؟

يتم فصل العامل بعد إنذاره من قبل صاحب العمل بعد أن يتغيب عن عمله بدون أسباب ومسوغات مشروعة لمدة تزيد عن 30 يوم متقطعة. أو غياب العامل لمدة 15 يوم متواصلة وذلك في السنة الواحدة. ويجب أن يكون الإنذار الموجه إلى العامل كتابياً.

الاستقالة بدون شهر إنذار.

وضع نظام العمل أحكام الاستقالة بدون شهر إنذار والحالات المسموح فيها للعامل أن يتقدم باستقالته دون مهلة يقدمها إلى صاحب العمل كتابياً.

حيث يحق للعامل أن ينهي عقد عمله ويترك العمل دون الالتزام بشهر الإنذار المنصوص عليه في المادة المذكورة. وذلك في حال تحقق واحدة من الحالات التي نصت عليها المادة 81 من نظام العمل وهذه الحالات هي:

  • إذا لم يلتزم صاحب العمل بما هو منصوص عليه في عقد عمل سعودي أو ما أوجب عليه نظام العمل إزاء العامل.
  • ثبوت غش من قبل صاحب العمل عند تعاقده مع العامل بعقد العمل وذلك بظروف العمل وشروطه.
  • عندما يُكلف صاحب العمل العامل دون موافقته عملاً غير المتفق عليه بحيث يختلف هذا العمل الجديد اختلافاً جوهرياً عما تم الاتفاق عليه في عقد العمل ويشكل مخالف للمادة 60 من النظام.
  • عند وقوع أي اعتداء يتسم بالعنف من قبل صاحب العمل أو من قبل المدير المسؤول أو أحد أفراد اسرة صاحب العمل. أو صدر منهم سلوك يخل بالآداب إزاء العامل أو إزاء أحد أفراد أسرته.
  • في حال معاملة العامل من قبل المدير المسؤول أو صاحب العمل معاملة تتسم بالجور والقسوة والإهانة.
  • عند وجود أي خطر جسيم في مقر العمل يمكن أن يهدد صحة العامل أو سلامته. ويشترط هنا أن يكون صاحب العمل على علم بوجود ذلك الخطر. ولم يقم بأي إجراء لمعالجة هذا الخطر وإزالته.
  • عندما يكون صاحب العمل أو ممثله قد دفعوا بالعامل من خلال تصرفاتهم القاسية تجاهه أو الجور عليه أو غير ذلك إلى أن يكون في الظاهر هو من قام بإنهاء عقد العمل.

وفي نهاية مقالنا عن.

فترة الإنذار في نظام العمل السعودي مدتها وشروطها 2024.

نتمنى بأن نكون قد وفقنا بالمعلومات القانونية التي وضحناها أعلاه، وفي حال كنت عاملاً أم صاحب عمل ولديك استفسارات حول أحكام فترة الإنذار في القانون السعودي فستحصل على كل ما ترغب بمعرفته عن طريق تواصلك معنا بشركة الدوسري للمحاماة والاستشارات القانونية.

المصادر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل بنا